أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

ابنة سعيد صالح عن الصلاة على الريد كاربت: والدي كان يصلي مع العمال على خشبة المسرح

ابنة سعيد صالح عن الصلاة على الريد كاربت: والدي كان يصلي مع العمال على خشبة المسرح

فن بوست – فريق التحرير

كشفت هند سعيد صالح، ابنة الفنان الراحل الشهير، عن واحدة من طقوس والدها خلال عمله في المسرح في آخر سنواته.

وكتبت ابنة سعيد صالح عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “بابا الله يرحمه فى آخر كام سنة من حياته اشتغل فيهم مسرح كان بيوصل المسرح بعد المغرب بشوية لأنه كان بيحب المسرح كمكان اكتر من انه رايح يشتغل”.

وأردفت: “كان لما العشاء بيأذن كان بينادى فنانين على عمال على مساعدين مخرج و يقفوا كلهم يصلوا العشاء جماعة على خشبة المسرح، الخشبة اللى ممكن تكون من وجهة نظر البعض مش مكان مناسب للصلاة، لكن اللى عايز يصلى بيصلى فى أى مكان لأن ده فرض عليه و للى اشتغل مع بابا مسرح ممكن يأكد كلامى ده”.

ابنة سعيد صالح عن الصلاة على الريد كاربت: والدي كان يصلي مع العمال على خشبة المسرح

سبب تعليق ابنة سعيد صالح

جاء تعليق هند سعيد صالح بعد الجدل المثار على صورة المصليين على السجادة الحمراء التي يقام عليها فعاليات مهرجان القاهرة السينمائي في دار الأوبرا المصرية.

وخلال الساعات الماضية أثيرت حالة من الجدل بعد انتشار صورة المصليين على السجادة الحمراء في دار الأوبرا المصرية وتباينت ردود الفعل حولها،.

فمن المعلقين من أكد أنه أمر طبيعي فهم مجموعة من العاملين في المهرجان وقد جاء وقت صلاة الجمعة وأمر طبيعي أن يصلوا في المكان الذي يعملون فيه، وآخرون انتقدوا اختيار السجادة الحمراء كمكان للصلاة وعدم الذهاب إلى المسجد، فيما كتب أمير رمسيس عبر حسابه على “فيسبوك”: “غزوة السجادة الحمراء” وهو ما أثار جدلا كبيرا.

وكتب أمير رمسيس معتذرا عبر حسابه على “فيسبوك”: صباح الخير كما أوضحت لمن سأل أو شعر بالإساءة الشخصية فاعتذر لمن اعتقد أنه يمس المعتقدات الدينية تعليقي ليس على فعل الصلاة نفسه بطبيعة الحال وإنما على اختيار عمدي لمكان يقع على بعد أمتار من بوابة جامع مخصص من قبل دار الأوبرا للصلاة في فعل لا يخلو من مزايدة على الفنون و محاولة لإرسال رسالة معينة من عقليات ترفض الفن وتحتقر السينما.

ابنة سعيد صالح عن الصلاة على الريد كاربت: والدي كان يصلي مع العمال على خشبة المسرح

كواليس الصورة

كشف المصور الصحفي ضياء مصطفى، صاحب صورة أداء صلاة الجمعة على السجادة الحمراء الخاصة بمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، كواليس هذه اللقطة التي أثارت الجدل، وسبب قيامه بالتقاطها.

وقال “ضياء” في مداخلة مع الإعلامي سيد علي ببرنامج “حضرة المواطن” المذاع عبر قناة الحدث اليوم: “تواجدت في دار الأوبرا بالأمس وقت صلاة الجمعة كجزء من عملي في تغطية فعاليات المهرجان، وبعد شرائي تذاكر عروض الأفلام المسائية لاحظت وجود مجموعة من المصلين على السجادة الحمراء، ووجدت أنها لقطة صحفية لا تفوت كان هدفي منها إظهار صورة مختلفة عن تصور الناس عن السجادة الحمراء والمهرجان”.

وردا على سؤال عن موقع المسجد بالنسبة لمكان الصلاة، قال: “المسجد يقع على يسار المجموعة التي ظهرت في الصورة، ويفصل بينهما السور المحيط بالسجادة الحمراء، وهذه المجموعة كانت تابعة للصلاة وخطيب الجمعة داخل مسجد الأوبرا”.

وأضاف: “لا أستطيع الجزم بأن سبب وجودهم كان الزحام داخل مسجد الأوبرا، لكن مساحة المسجد ليست كبيرة، ومع التوافد غير العادي على المهرجان يحتمل أن يكون المسجد قد امتلأ فخرج البعض للصلاة على السجادة الحمراء، خاصة مع وجود لقاءات وندوات نهارية خاصة بالمهرجان بعد صلاة الجمعة”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *