أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

ينتمي لعائلة فنيّة وتخرّج في فنون مسرحية وتتلّمذ على يد محمد صبحي وزوجته فنانة معتزلة وفوازير “نيللي وشريهان” سبب شهرته.. معلومات عن عماد رشاد

ينتمي لعائلة فنيّة وتخرّج في فنون مسرحية وتتلّمذ على يد محمد صبحي وزوجته فنانة معتزلة وفوازير “نيللي وشريهان” سبب شهرته.. معلومات عن عماد رشاد

فن بوست – فريق التحرير

فنان موهوب، تربى داخل عائلة فنيّة فدرس التمثيل أكاديميًّا ومارس التمثيل من على خشبة المسرح بجانب أستاذه محمد صبحي في (استوديو الممثل) ثم ظهر على التليفزيون في عدّة سهرات.

إنه الفنان عماد رشاد، الذي تعلّم أصول مهنة التمثيل وهو طالب بمعهد الفنون المسرحية، من الفنان محمد صبحي، واشتهر بعد مشاركته في فوازير نيللي وشريهان.

وفي هذا المقال سيذكر موقع “فن بوست” أبرز المعلومات عن الفنان عماد رشاد وأهم المحطات التي مرّ بها في حياته الفنيّة والخاصّة.

الفنان عماد رشاد
الفنان عماد رشاد

عماد رشاد

عماد رشاد، هو ممثل مصري ولد في 3 ديسمبر 1951، التحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية حيث تخصّص بقسم التمثيل والإخراج.

ينتمي الفنان عماد رشاد لأسرة فنيّة، فخاله هو المخرج أحمد ضياء الدين، وابن خاله كان مخرجًا أيضًا، وشقيقه خريج معهد السينما.

زوجته فنانة معتزلة.. عماد رشاد وحياته الخاصّة

تزوّج الفنان عماد رشاد من الفنانة المعتزلة راوية صالح، حيث تعرّف عليها خلال دراسته بمعهد الفنون المسرحية، وتوّجت علاقتهما بالزواج، وأنجب منها بنت تدعى “ياسمين”، وولد يدعى “نديم”.

وبدأت راوية صالح مشوارها في أواخر السبعينيات فشاركت في عدد من الأعمال السينمائية والتليفزيونية والمسرحيات، ومن أبرز أعمالها “غاوي مشاكل” و”دعوة خاصة جدًا” والمجنونة” “شارع محمد علي”.

واعتزلت راوية صالح بشكل مفاجئ في بداية التسعينيات وارتدت الحجاب ثم ابتعدت نهائيًا عن الأضواء، كانت قد اتخذت قرار اعتزال التمثيل وحدها دون أي تدخل من زوجها عماد رشاد، وذلك لتتفرّغ لأسرتها.

وفي لقاء تليفزيوني، أكد عماد رشاد أن زوجته راوية اتخذت قرار اعتزال التمثيل وحدها لتتفرغ لأسرتها، موضحًا أن زوجته عرض عليها بطولة فيلم “حمام الملاطيلي” لكنها رفضت وقررت الاعتزال.

وشدد عماد رشاد أنه لم يجبرها على هذا القرار بقوله: “والله هي اللي أخدت القرار ده لوحدها، أنا وقتها كنت عادي إنما دلوقتي مش مبسوط أنها اعتزلت لأن الست اللي بتشتغل أحسن للحياة العائلية”.

رالفنان عماد رشاد وزوجته الفنانة المعتزلة راوية صالح
الفنان عماد رشاد وزوجته الفنانة المعتزلة راوية صالح

مع محمد صبحي.. عماد رشاد يتعلّم أصول المهنة

أحبّ الفنان عماد رشاد الفن منذ صغره، ويرجع الفضل في ذلك إلى نشأته داخل عائلة فنيّة، فخاله هو المخرج أحمد ضياء الدين، وابن خاله كان مخرجًا أيضًا، وشقيقه خريج معهد السينما.

وبفضل هذه النشأ، تأثر عماد رشاد وقرر أن يدرس التمثيل أكاديميَّا بعد أن حصل على شهادة الثانوية العامة، فالتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية.

وخلال دراسته بمعهد الفنون المسرحية، شارك عماد رشاد في عدد من السهرات التليفزيونية كما قدّم عدّة مسرحيات، خاصّة مع الفنان محمد صبحي في (استوديو الممثل) حيث تعلّم أصول المهنة.

وتحدّث عماد رشاد، عن دور محمد صبحي في مشواره، إذ قال: “أنا كنت مع محمد صبحي في استديو الممثل، شاركت معاه في أعمال مسرحية عديدة وكنت لسه طالب في المعهد”.

وتابع عماد: “دي كانت المدرسة الحقيقية اللي اتعلمنا فيها بصراحة أسرار المهنة كلها اتعلمتها مع استاذ محمد صبحي، وعرفت أسرار المهنّة وازاي احترم المسرح والكواليس”.

وعن سر عدم انضمامه في فرقة صبحي المسرحية، قال عماد: “ما انضمتش لفرقته لأنه كان فيه شرط أن اللي يشتغل معاه يكون متفرّغ تمامًا، وأنا وقتها كنت بدأت اشتغل في القطاع الخاص”.

الفنان عماد رشاد
الفنان عماد رشاد

بفضل “نيللي وشريهان”.. عماد رشاد وبداية انطلاقته فنيًّا

أما عن أولى خطواته بالفن، منذ منتصف السبعينيات، قال عماد رشاد في لقاء تليفزيوني: “أول حاجة عملتها كنت رايح التليفزيون شافني أستاذ محمد فاضل، فأخدني في سهرة تليفزيونية اسمها (البيانو)”.

وعن معرفة الجمهور به، أكّد عماد رشاد أنّ عمله بفوازير النجمتين الاستعراضيتين نيللى وشريهان، كانت سببًا في شهرته وبداية معرفة الجمهور به.

الفنان عماد رشاد وزوجته الفنانة المعتزلة راوية صالح وتتوسّطهم الفنانة شريهان
الفنان عماد رشاد وزوجته الفنانة المعتزلة راوية صالح وتتوسّطهم الفنانة شريهان

وقال عماد رشاد: “كنت باعمل فوازير مع نيللي (فوازير التمبكوكا) 1980 كنت باعمل الـ29 حلقة بصوتي وأظهر في الحلقة الأخيرة وماكنش حد عارفني لحد ما الحلقة الأخيرة اتعرضت والناس حفظت وشي”.

وتابع عماد: “وبعد الفوازير رشحتني نيللي لمحمود ياسين لاشاركهم في بطولة (مع تحياتي لأستاذي العزيز) وهو ما ساعدني أيضًا في تعريف على نحو كبير بالجمهور المصري”.

وثم شارك عماد رشاد في فوازير شريهان (فوازير ألف ليلة وليلة) 1987، حيث تعرّف عليه الجمهور، ومن بعدها شارك في أعمال درامية سينمائية وتليفزيونية بجانب عمله بالمسرح بجانب كبار النجوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *