أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

حسن شاكوش في موسم الرياض بالرغم من قرار نقابة المهن الموسيقية بالمنع عن الغناء

غنى حسن شاكوش في موسم الرياض بعد ان أعلن هو و وعمر كمال. عبر فيديو على الانستغرام. أن حفلهما المقرر إقامته في السعودية سيذاع على قناة “mbc مصر”.

وقال شاكوش، خلال الفيديو “أشكر المستشار تركي آل الشيخ على فرصة مشاركتنا في موسم الرياض، واللي مقدرش يحجز تذاكر الحفل يشاهدنا على قناة mbc مصر”.

غناء حسن شاكوش في موسم الرياض

وقدم حسن شاكوش في موسم الرياض مع عمر كمال وحمو بيكا، عدداً من الأغاني خلال حفل موسم الرياض.

وقدم عمر كمال  موالاً للجمهور السعودية وقال “عشتم وعاشت نخوتكم طول الأزمان، ولا ننحرم منكم أبدا يا ولاد سلمان”، قبل أن يقدم أغنية “عود البطل”.

بدوره قدم حسن شاكوش في موسم الرياض مجموعة متنوعة من أغانيه التي تفاعل معها الجمهور من أبرزها “سالكة”.

وكان عمر كمال أعلن عن حفله الثاني في موسم الرياض بالاشتراك مع حسن شاكوش و حمو بيكا عبر حسابه على انستغرام.

عمر كمال نشر صورته في الحفل وعلق قائلاً “لأول مرة في موسم الرياض، بعد نفاذ تذاكر حفلة بكرة ..

قررت هيئة الترفيه عمل حفلة تانى اليوم التالي 30 نوفمبر على نفس المسرح للناس اللى معرفتش تحجز لحفلة بكرة .. شكرا لجمهور المملكة العربية السعودية على كل الحب ده”.

وتداول مستخدمو تويتر العديد من لقطات الحفل، وفي لقطة منها ظهر حسن شاكوش وهو يصور نفسه مع الجمهور باستخدام كاميرا الموبايل، أثناء أدائه أغنية “سالكة” التي قدمها في السابق مع مغني الراب ويجز.

أما حمو بيكا فتفاعل معه الجمهور بالهتافات، وظهر في مقطع من الحفل وهو يسأل الجمهور “عايزين تسمعوا ايه، هلا والله، إيه، فوديكا وشيفاز، أنا أعمل إيه بقى؟”

قرار نقابة المهم الموسيقية

وفي وقت سابق أصدرت نقابة المهن الموسيقية مؤخرا بيانًا قالت فيه: «لما كانت الحالة المزرية الحاصلة الآن للأغنية المصرية

بتضافر بعض القوى الظلامية لتسطيحها وتشويهها عن قصد، بما يسمى أغاني المهرجانات التي تنشر كلمات تخرج عن حدود الفضيلة ومحاسن الأخلاق أحيانًا

وتدعو إلى العنف والتفكك الاجتماعي أحيانًا، ومن ثم يتم تصدير الفن المصري للعالم بهذا التشويه والتزييف الذي تريده تلك القوى لتقزيم دور مصر الفني والثقافي والحضاري».

وأضافت نقابة الموسيقيين: «ومن هنا تتصدى نقابة المهن الموسيقية بقيادة الفنان هاني شاكر، درعا وحصنا، لهذه الموجة المقصودة

والخروج بالأغنية المصرية من عنق الزجاجة بأقل الخسائر من خلال مؤتمرات وندوات ولقاءات توعوية ودعوية للمجتمع المدني والمؤسسات والهيئات للحفاظ على بنية الإنسان المصري الحقيقية خلقًا وثقافة وفكرًا».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *