أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

اشتهر بشخصية “عبده الكرف” ودرس بكلية الآداب وبدأ مشواره الفني من المسرح ورحل بتليف الكبد.. معلومات عن الفنان محيي الدين عبد المحسن 

اشتهر بشخصية “عبده الكرف” ودرس بكلية الآداب وبدأ مشواره الفني من المسرح ورحل بتليف الكبد.. معلومات عن الفنان محيي الدين عبد المحسن 

فن بوست – فريق التحرير

هو “عبده الكرف” بفيلم الكيف والمعلم “محروس الضبع” بفيلم بوحة والمعلم “وهدان المرزوقي” بمسلسل ليالي الحلمية، و”موسى الأعور” بفيلم “التوت والنبوت”، و”جابر الأشوح” بمسلسل “الشهد والدموع”.

إنه الفنان المصري الراحل محيي الدين عبد المحسن، الذي بدأ مشواره الفني من خلال خشبة المسرح تمتع بصوته الرخيم ونجح بأدواره في أن يترك بصمة كبيرة ومميزة بالسينما والتليفزيون والمسرح.

وتعد حياته مليئة بالأسرار، لذا في هذا المقال سيذكر موقع “فن بوست” أبرز المعلومات عن الفنان الراحل محيي الدين عبد المحسن وأهم المحطات في حياته الفنية.

محيي الدين عبد المحسن
محيي الدين عبد المحسن

محيي الدين عبد المحسن

هو ممثل مصري ولد في 9 يوليو 1940 بمركز العياط بمحافظة الجيزة، ورحل عن عالمنا في 21 ديسمبر 2012 بتليف الكبد وفيروس سي الذي عانى منه لسنوات طويلة.

أما عن حياته الخاصة فالمعروف والمتاح أن الفنان الراحل محيي الدين عبد المحسن متزوّج من سيدة من خارج الوسط الفني ولديه من الأولاد “هبة” و”خالد”.

درس الفنان المصري الراحل محيي الدين عبد المحسن بكلية الآداب حيث تخصص في قسم اللغة العربية وتخرّج منها عام 1964.

محيي الدين عبد المحسن
محيي الدين عبد المحسن

من المسرح إلى السينما.. محيي الدين ومشواره الفني

بدأ الفنان المصري الراحل محيي الدين عبد المحسن مشواره الفني من خلال خشبة المسرح، فبعد أن تخرّج من كلية الآداب صعد المسرح ومثّل بمسرح الطليعة ومسرح مينوش.

ومن المسرح اتجه للعمل بالتليفزيون والسينما فشارك لأول مرّة عام 1964 بمسلسل “الضحية”، ومن بعدها توالت عليه العروض الفنية ما بين المسرح والسينما والتليفزيون.

حتى قدم أشهر أدواره وهو دور “عبده الكرف” الذي قدمه في فيلم “الكيف” حيث لعب دور ديلر المخدارات، ومن أبرز أعماله أيضًا دور المعلوم “محروس الضبع” في فيلم “بوحة”.

وقدم محيي الدين شخصية “المعلم” باحترافية شديدة في أكثر من عمل فني منها المعلم “هوبري” بفيلم العار والمعلم “هريدي” في فيلم “أبو الدهب” والمعلم “وهدان المرزوقي” في مسلسل “ليالي الحلمية”.

محمود عبد العزيز ومحيي الدين عبد المحسن من فيلم "الكيف"
محمود عبد العزيز ومحيي الدين عبد المحسن من فيلم “الكيف”

“فيروس سي وتليف الكبد”.. رحيل محيي الدين

كشفت هبة محيي، ابنة الفنان الراحل محيي الدين عبد المحسن، في لقاء تليفزيوني قديم، عن مرض والدها وأيامه الأخيرة في الحياة.

وقالت هبة محيي الدين إن والدها الفنان محيي الديم عبد المحسن عانى من فيروس سي لسنوات طويلة حتى تدهورت حالته الصحية وأصيب بتليف في الكبد وأجرى أكثر من عملية جراحية.

وأكدت هبة أن والدها ظلّ يمارس عمله بالتمثيل حتى في شدة مرض، فكان يقوم بتصوير مسلسل “سيدنا السيد” حتى تدهورت حالته وظلّ 3 أشهر بالمستشفى حتى رحل في 2012.

هادي الجيار ومحيي الدين عبد المحسن
هادي الجيار ومحيي الدين عبد المحسن

“أصدقاء دنيا وآخرة”.. محيي الدين وهادي الجيار

ارتبط الفنان الراحل محيي الدين عبد المحسن بعلاقة صداقة قوية مع الفنان الراحل هادي الجيار، فكان الأخير دائم السؤال عنه ويرافقه خاصة في الأيام الأخيرة لمحيي الدين.

ومن أبرز المواقف التي توضّح قوة علاقتهما، ما قام به الفنان الراحل هادي الجيار تجاه صديقه الفنان محيي الدين عبد المحسن، حيث اشترى له مقابر بجواره.

وقالت هبة محيي الدين عبد المحسن عن هذا المواقف: “والدي أقنع هادي الجيار بشراء مقابر له بمدينة السادس من أكتوبر، ليكون بجواره هناك”.

وتابعت هبة: “وهو الأمر الذي استجاب له هادي، واشترى بالفعل مقابر مجاورة لمقابر العائلة، وعقب وفاة والدي كنا بنتصل على هادي الجيار من وقت للتاني عشان نستفسر منه عن بعض الأمور هناك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *