أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

فنانة بدرجة كاتبة ومُعلمة شجعتها نجمة إبراهيم لدراسة التمثيل وبدايتها كانت في المسرح الحديث و رثت زوجها في قصيدة .. محطات في حياة الفنانة نعيمة وصفي

فنانة بدرجة كاتبة ومُعلمة شجعتها نجمة إبراهيم لدراسة التمثيل وبدايتها كانت في المسرح الحديث و رثت زوجها في قصيدة .. محطات في حياة الفنانة نعيمة وصفي

فن بوست – فريق التحرير

بصوت رصين وأداء متميز استطاعت الفنانة القديرة نعيمة وصفى أن تلفت لها الأنظار من خلال الشاشة الفضية منذ يومها الأول في عالم السينما والمسرح، ووقفت إلى كبار نجوم الخمسينات من القرن الماضي.

ورغم أنها لم تحصل يومًا على دور البطولة، إلا أن الأدوار الثانية التي اعتادت على تأديتها كانت ركيزة أساسية من أي عمل فني تشارك فيه، فهي الجدة الأرستقراطية، والأم الحنون في أغلب الأدوار، إلى جانب أشهر أدوارها في فيلم “رصيف نمرة 5” عندما جسدت دور الفتاة الخرساء.

ولم يكن الفن شغفها وعملها الوحيد، فهي المعلمة ومربية الأجيال التي عملت في فصول محو الأمية وشاعرة وكاتبة من جانب آخر، وإليكم في هذا التقرير أهم المعلومات عن الفنانة الراحلة نعبمة وصفي.

فنانة بدرجة كاتبة ومُعلمة شجعتها نجمة إبراهيم لدراسة التمثيل وبدايتها كانت في المسرح الحديث و رثت زوجها في قصيدة .. محطات في حياة الفنانة نعيمة وصفي

  • أسمها بالكامل نعيمة محمد وصفى نذير، من مواليد 10 فبراير عام 1923، بمحافظة أسيوط.
  • منذ نعومة أظافرها أحبت الشعر والأدب ، وبرعت في كتابة القصص القصيرة  والقصائد الشعرية، الشغف الذي جعلها تلتحق بمدرسة المعلمات وتتخرج منها لتعمل في مجال التدريس، والذي لم تستمر فيه طويلًا حيث حملت لها الأقدار طريقًا آخر.
  • حبها للكتابة والأدب جعلها تتردد دائمًا على مسارح القاهرة،  والذي كان بداية طريقها ودخولها لعالم الفن، وكانت الصدفة البحتة هي سبب دخولها هذا المجال حين قابلت لفنانة نجمة إبراهيم، والتي رأت فيها مشروع فنانة واقنعتها بضرورة التحاقها بالمعهد العالى للفنون المسرحية.
  • التحقت بالمعهد العالي للفنون المسرحية وتخرجت منه عام 1947، لتأتي بدايتها الفنية من المسرح الحديث الذي أنشأه الفنان زكي طليمات، وبعدها انتقلت إلى العمل في المسرح القومى والذى قدمت على خشبته العديد من المسرحيات الناجحة.
  • بدأت مشوارها السينمائى من خلال فيلم “زمن العجايب”، ثم قدمت ما يزيد عن 30 فيلم أبرزهم ” وإسلاماه، رصيف نمرة 5، حسن ونعيمة، حبيبى دائما، ريا وسكينة، المتوحشة”.
  • قدمت للتلفزيون 5 أعمال درامية هم “لحظة أختيار، مبروك جالك ولد، حكاية الدكتور مسعود، الحب في الخريف، حكاية ميزو”.

  • لم تنسى يومًا موهبتها في الكتابة، وقامت بكتابة بعض المسلسلات منها “أم أولادى، أين مكانى”.
  • كانت تكتب مقالا أسبوعيا في جريدة روزاليوسف، فضلا عن نشاطها الاجتماعي والسياسي، حيث كانت أمين المرأة في الاتحاد الاشتراكي عن العاصمة، كما ساهمت في محو أمية العديد من الفتيات.
  •  شاركت في عشرات الأعمال من أبرزها “حكاية ميزو، جلفدان هانم، حسن ونعيمة”.
  • قدمت أعمالا عديدة من المسرح العالمي في إذاعة البرنامج الثاني.
  • تزوجت من الصحفي عبد الحميد سرايا، وذلك بعد قصة حب، وأنجبت 3 أبناء هم “خالد، منى، محمد”.
  • من حبها في زوجها قامت برثائه بعد وفاته في قصيدة شعر موجعة لم تحب ذكرها أبدا.
  • رحلت عن عالمنا 7 أغسطس عام 1983، عن عمر ناهز 60 عاما.

أهم أعمالها

فنانة بدرجة كاتبة ومُعلمة شجعتها نجمة إبراهيم لدراسة التمثيل وبدايتها كانت في المسرح الحديث و رثت زوجها في قصيدة .. محطات في حياة الفنانة نعيمة وصفي

عملت الفنانة القديرة نعيمة وصفي فى التليفزيون والسينما وقدمت أدوارًا حفرت في الأذهان أشهرهم دور الزوجة المغلوبة على أمرها فى فيلم “واإسلاماه” التى قامت فى النهاية بقتل شجرة الدر ضربًا بالقبقاب، وكذلك دور الجدة التركية فى فيلم “حبيبى دائما” لنور الشريف وبوسى.

وحصلت على جائزة أفضل ممثلة دور ثان من جمعية الفيلم عن دورها فى فيلم “حبيبي دائمًا”، ولم تكن تلك هي الجائزة الوحيدة التى حصلت عليها بل حصلت كذلك على جائزة الدولة التشجيعية عن مجمل أعمالها المسرحية. 

ساهمت أيضًا بالتأليف وكتابة السيناريو والحوار، فشاركت الأديب عبد الرحمن الشرقاوي في إعداد مسرحية “الشوارع الخلفية” عام 1962، كما كتبت عدة أعمال الدرامية ومن بينها تمثيليات: أم أولادي، أين مكاني.

أشهر أدوارها السينمائية

كان أشهر أدوار  الفنانة  الراحلة دور الخرساء في فيلم “رصيف نمرة 5” والذي يعد واحدًا من أشهر أفلام الخمسينات، وكان من بطولة فريد شوقي، وهدى سلطان، وزكى رستم، ومحمود المليجى، وفاخر فاخر، ومن قصة أحمد مصطفى، وإخراج نيازي مصطفي.

وجسدت نعيمة وصفي شخصية أم حسن في فيلم “حسن ونعيمة”  والذي كان من بطولة سعاد حسني، ومحرم فؤاد، وداد حمدي، ومحمد توفيق، وليلى فهمي، ومحمود السباع، من تأليف عبد الرحمن الخميسى، وإخراج حسن إبراهيم.

وقدمت “وصفي”واحدًا من أهم أدوارها في السينما وكان دور” زعيمة منظمة المرأة الحرة” في فيلم “باب الحديد”، والذي كان من بطولة هند رستم، وفريد شوقي، ويوسف شاهين، وحسن البارودى، وسعيد خليل، وأحمد أباظة، وعبد الغنى النجدي، وجلال عيسى، ومن تأليف عبد الحى أديب، وإخراج يوسف شاهين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *