أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

عمل صحفيًا ومدرسًا في بدايته وتركهما من أجل الفن ورحل في شهر رمضان.. معلومات عن الفنان حسين الشربيني

عمل صحفيًا ومدرسًا في بدايته وتركهما من أجل الفن ورحل في شهر رمضان.. معلومات عن الفنان حسين الشربيني

فن بوست – فريق التحرير

أحب الفن منذ نعومة أظافره وحاول الهروب من تلك الموهبة بمهن أخرى إلا أن الأقدار شاءت أن يكون واحدًا من الممثلين الموهوبين بين أبناء جيله.

ومن بوابة المسرح بدأ الفنان الراحل حسين الشربيني مشوار الفني، لينتقل بين المسارح القومية والخاصة، إلا أن وصل إلى شاشات السينما إلى جوار كبار نجوم الفن.

وكانت طبيعته الملولة تحول دون استمراره في أي وظيفة روتينية وتسوقه إلى صقل موهبته والاتجاه نحو عالم الفن بخطى ثابتة، وإليكم في هذ التقرير أهم المعلومات عن الفنان حسين الشربيني.

عمل صحفيًا ومدرسًا في بدايته وتركهما من أجل الفن ورحل في شهر رمضان.. معلومات عن الفنان حسين الشربيني

  • ولد الفنان المصري حسين الشربيني بالقاهرة في ١٦ نوفمبر عام 1935، وهو من أسرة مصرية تنتمي لمركز شربين بمحافظة الدقهلية.
  • بدأت علاقته بالفن وعمره 7 سنوات حيث لفت مدرس اللغة العربية نظر الفنان الراحل إلي موهبته في التمثيل لأدائه الجيد في قراءة المحفوظات إلى أن التحق بالجامعة في كلية الآداب جامعة القاهرة لدراسة الاجتماع وعلم النفس عام 1954. 
  • وفي الكلية استطاع “الشربيني” ممارسة موهبته من خلال مسرح الجامعة، ونصحه الدكتور رشاد رشدي والذي كان مشرفاً على الفرقة الفنية بكلية الآداب، بضرورة الالتحاق بمعهد الفنون المسرحية حتى يصقل موهبته بالدراسة.
  • وعلى الفور نفذ “الشربيني” نصيحة معلمه ودكتور ه والتحق أثناء دراسته بالكلية بمعهد الفنون المسرحية وتخرج من الأولى عام 1958 ومن الثانية عام 1960.
  • أحب الفنان الراحل مهنة التدريس وكان حلمه أن يكون مدرسًا لكنه فوجئ بقرار تعيينه في هيئة السكك الحديدية بمدينة أسيوط بصعيد مصر، وهو مادفعه لترك العمل بعد 11 يوماً من تسلمه له، وعاد إلى القاهرة.
  • التحق بالعمل صحافيا في جريدة “الجمهورية”، ثم مذيعا بالتلفزيون المصري عند افتتاحه مطلع الستينات، لكنه كلّ سريعًا وأخذ في البحث عن مهنة أخرى يحبها.

  • كان حبه للفن والتمثيل أقوى من عمله الروتيني المضمون فاالتحق  بمسرح التلفزيون الذي قدم من خلاله عدداً من الأدوار من خلال مسرحيات مثل “شقة للإيجار” و”من أجل ولدي”، وهي أدوار صغيرة ولكنها قدمته إلى الجمهور. 
  • من خلال تلك الأدوار عرفه الجمهور وكانت بداية طريقه لدخول عالم السينما ، وقدم في البداية عدد من الأدوار الصغيرة أيضاً.
  • كانت أول مشاركاته السينمائية في فيلم “المارد” عام 1964، و”الجزاء” عام 1965، لتتوالى أعماله بعد ذلك من خلال 90 فيلما وهي عدد الأفلام التي شارك بها في السينما.

أهم أعماله حسين الشربيني

قدم الفنان القدير حسين الشربيني العديد من الأعمال الفنية ما بين السينما والتلفزيون، فشارك سينمائيًا في أفلام مثل أنا اللي قـ.تلت الحنش”، “إلحقونا”، “أبو كرتونة”، “ضحك ولعب وجد وحب”، “ضـ.ربة شمس”، “اليتيم”، “الذئـاب”، “مستر دولار”، “أبو خطوة”.

وقدم الفنان القدير عدد من التمثيليات التلفزيونية منها “طـ.لقة رصـ.اص” و “الحب والظلال”، كما قدم برنامج فوازير في عام 1988، وكان آخر أعماله في مسرحية “الملك هو الملك” عام 2006.

وزارة الثقافة كرمته

حصل حسين الشربيني علي لقب فنان قدير من المسرح الحديث وكرمه فاروق حسني وزير الثقافة ونال جائزتين سينمائيتين لأحسن ممثل دور ثان عن فيلمي “الرغبة” بطولة نور الشريف و”جري الوحـ.وش” إخراج علي عبد الخالق في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي.

 وحصل الفنان القدير أيضًا علي جائزة أحسن ممثل في مهرجان القاهرة الثاني عشر للإذاعة والتليفزيون كما تم تكريمه في مهرجان زكي طليمات.

ترك الفن بسبب المـ.رض

ابتعد الفنان حسين الشربيني عن عالم الفن لأكثر من 5 سنوات بعد إصابته بكسر في مفصل القدم اليسرى، إثر اختـ.لال توازنه عام 2002 عند استعداده لأداء فريضة الصلاة، كما كان يعاني مما يسمى بالأطراف العصبية في قدمه اليمنى.

 وقضى الشربيني أيامه الأخيرة مع زوجته وابنتيه سهى ونهى، وتفرغ للصلاة والعبادة، وتوفى في شهر رمضان وهو على مائدة الإفطار، وشيعت جنازته ظهر يوم السبت 15 سبتمبر 2007 من مسجد رابعة العدوية بالقاهرة عن عمر يناهز 72 سنة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *