أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

لها أصول تركية واسمها “ميرفت” ولقبت بـ”قمر الزمالك” وشنقت نفسها بالخطأ على المسرح وغسلت فنانة شهيرة.. معلومات عن زينب صدقي

لها أصول تركية واسمها “ميرفت” ولقبت بـ”قمر الزمالك” وشنقت نفسها بالخطأ على المسرح وغسلت فنانة شهيرة.. معلومات عن زينب صدقي

فن بوست – فريق التحرير

واحدة من رواد التمثيل في زمن الفن الجميل، حصلت على لقب ملكة جمال مصر في 1930 نجحت بفضل جمالها الشديد في دخول عالم الفن والتمثيل، اشتهرت بأدوار الأم الطيبة والحماة الارستقراطية.

إنها الفنانة الراحلة زينب صدقي، المصرية ذات الأصول التركية، بدأت مشوارها الفني وهي بنت 22 سنة حيث التحقت بأشهر الفرق المسرحية ومنه دخلت لعالم السينما.

تعد حياتها مليئة بالأسرار، لذا في هذا المقال سيذكر موقع “فن بوست” أبرز المعلومات عن الفنانة الراحلة زينب صدقي وأهم المواقف التي مرّت بها خلال حياتها.

الفنانة الراحلة زينب صدقي
الفنانة الراحلة زينب صدقي

زينب صدقي

اسمها الحقيقي ميرفت عثمان صدقي، واشتهرت فنيًا باسم “زينب صدقي”، هي ممثلة مصرية من أصول تركية، ولدت في 15 أبريل عام 1895 بحي الزمالك.

ورحلت زينب في عام 1993 أما تاريخ الرحيل لم يحدد فهناك تقارير تقول إنها رحلت في 23 مايو وهناك مواقع دوّنت رحيلها في 15 ديسمبر.

وعاشت معظم حياتها في حي الزمالك، وكانت من أوائل الفتيات اللاتي حصلن على لقب ملكة جمال مصر  عام 1930، فهي بالفعل كانت شديدة الجمال خاصة في شبابها، لذا كان يطلق عليها لقب “قمر الزمالك”.

تزوّجت زينب صدقي مرّة واحدة فقط استمرت لـ 6 أشهر، ولكنها وهي بعمر الـ 30 قررت تبني طفلة يتيمة تدعى “كوثر حسن عباس” التي أصبح اسمها بعد ذلك “ميمي صدقي”.

الفنانة الراحلة زينب صدقي
الفنانة الراحلة زينب صدقي

من المسرح للسينما.. زينب تبدأ أولى خطواتها بالفن

تمتعت الفنانة الراحلة زينب صدقي بملامح جميلة كانت لها دورًا في حصولها على فرصة للمشاركة في المسرح المصري، فدخلت عالم الفن بسبب جمالها عام 1917 أي كانت تبلغ من العمر 22 عامًا.

والتحقت زينب بأشهر الفرق المسرحية مثل فرقة نجيب الريحاني ومسرح رمسيس نجيب ومسرح عبد الرحمن رشدي، ومن أشهر المسرحيات التي قدمتها “أحدب نوتردام”، “مجنون ليلى”، “كليوباترا”.

ونجحت زينب صدقي في دخول عالم السينما حيث حرصت خلال أفلامها على تجسيد دور الأم الطيبة والحماة الارستقراطية، فكثير من نجوم الوسط كانوا يطلقون عليها اسم “ماما زينب”.

الفنانة الراحلة زينب صدقي
الفنانة الراحلة زينب صدقي

“أحدب نوتردام”.. زينب تشنق نفسها بالخطأ

من المواقف الشهيرة في حياة الفنانة الراحلة زينب صدقي، التي أحدثت ضجة كبيرة في عالم الصحافة حينها، أن الفنانة زينب كادت أن تقـ.تل نفسها على المسرح وأمام جمهورها عن طريق الخطأ.

وترجع تفاصيل قصّة هذه الحادثة إلى مسرحية “أحدب نوتردام” التي شاركت فيها زينب صدقي، وكان من المفترض أن يكون المشهد النهائي للمسرحية، أن تقوم البطلة بشنق نفسها.

وكان الشكل مصمم بشكل خداعي حتى يظهر أمام الجماهير وكأنها شنقت نفسها بالفعل، ولكن بسبب بدائية الآلات في هذا الوقت وخطأ فني، وأثناء تمثيل زينب المشهد اختنقت بالفعل.

وكانت على وشك المـ.وت، إلا أن العاملين قاموا بإنقاذها في آخر لحظة، الأمر الذي جعل الجماهير يصابون بالقـ.لق والخـ.وف، ولكنها لم يصبها أي مكروه.

الفنانة الراحلة زينب صدقي والفنانة الراحلة فردوس محمد
الفنانة الراحلة زينب صدقي والفنانة الراحلة فردوس محمد

غسلت صديقتها المقربة.. زينب وفردوس

تعد حياة الفنانة الراحلة زينب صدقي مليئة بالمواقف الإنسانية الكثيرة كان أبرزها تبنيها لطفلة فقيرة وتغسيلها لفنانة شهيرة بعد رحيلها حيث كانت تربطها علاقة صداقة قوية بها.

فكانت الفنانة زينب صدقي  ترتبط بعلاقة صداقة قوية بالفنانة فردوس محمد وكثيرًا كانت تستضيفها في منزلها، لذا حرصت زينب على وداع صديقتها الفنانة فردوس بطريقة إنسانية.

وقامت الفنانة زينب صدقي بتوديع الفنانة فردوس محمد بعد رحيلها بعد رحلة مرض طويلة، من خلال تغسيلها بنفسها، ويعد هذا من أشهر المواقف الإنسانية التي قامت بها زينب في حياتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *