أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

سهير رمزي: لست مصابة بالبهاق وحصلت على مبلغ ضخم لظهوري مع وفاء الكيلاني وياسمين صبري الأصلح لتجسيد شخصيتي

سهير رمزي: لست مصابة بالبهاق وحصلت على مبلغ ضخم لظهوري مع وفاء الكيلاني وياسمين صبري الأصلح لتجسيد شخصيتي

فن بوست – فريق التحرير

بعد انتشار صورة لها في الساعات الماضية والتي يظهر فيها تغيير واضح في لون جلدها مما جعل البعض يروّج إصابتها بمرض البهاق، خرجت الفنانة سهير رمزي لتوضّح حقيقة الأمر.

وردت الفنانة سهير رمزي، في حوار لها مع موقع “فوشيا” على تقارير إصابتها بالبهاق قائلة: “هذا الكلام غير صحيح ولا يمت للواقع بصلة، هي مجرد شائعات حاول البعض ترويجها”.

وتابعت سهير: “لكن الحقيقة أن لون جلدي تغير بسبب استخدامي لبعض الكريمات المنتهية الصلاحية أثناء جلوسي في الشمس لبعض الوقت، ما أصاب جلدي ببعض الالتهابات التي أقوم حاليًا بعلاجها”.

سهير رمزي
سهير رمزي

وواصلت سهير توضيحها: “الحمدلله أنا بخير ولم أصب بالبهاق أو أي مرض آخر، وفوجئت بانتشار هذا الأمر بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي لكنني لم أنزعج منه بل استقبلت المسألة بفكاهة”.

وكشفت الفنانة سهير رمزي، أنها حصلت على مبلغ كبير مقابل الظهور مع الإعلامية وفاء الكيلاني إذ قالت: “تقاضيت مبلغًا كبيرًا على هذا الظهور لكنه لم يصل إلى نصف مليون دولار”.

واستكملت سهير: “وأعتقد أن حصولي على أجر ضخم لا يغضب أحدًا لأن المسألة عرض وطلب، والحلقة حققت نجاحًا كبيرًا بمجرد عرضها على الشاشة”.

صورة متداولة لسهير رمزي تظهر فيها علامات البهاق
صورة متداولة لسهير رمزي تظهر فيها علامات البهاق

وواصلت: “لكنني لم أوافق على التواجد في البرنامج من أجل الحصول على المال فقط وإنما أرغب في الحديث مع الجمهور والظهور الإعلامي بعد قراري بالعودة مرة أخرى للفن”.

أما عن الفنانة التي ترى أنها مناسبة لتجسيد شخصيتها وذلك في حالة تحويل مسيرتها الفنية لعمل فني اختارت سهير رمزي الفنانة الشابة ياسمين صبري.

وبررت سهير رمزي اختيارها هذا بقولها: “أشعر أن ياسمين تشبهني في الشكل بفترة شبابي وهي أصلح فنانة موجودة على الساحة حاليًا يمكن أن تجسد فترة شبابي لو تم صناعة عمل يحكي قصة حياتي”.

سهير رمزي من هي

هي ممثلة مصرية ولدت في 3 مارس 1950 بمدينة بورسعيد، وتربت داخل أسرة فنية ويرجع ذلك لوالدتها الفنانة المصرية الراحلة دريّة أحمد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *