أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

تزوّجت 6 مرات وتمنّت أن تصبح طبيبة واسمها “شرويت” واكتشفها رمسيس نجيب ووصفها يوسف شاهين بـ”الهبلة”.. معلومات عن الفنانة ليلى طاهر

تزوّجت 6 مرات وتمنّت أن تصبح طبيبة واسمها “شرويت” واكتشفها رمسيس نجيب ووصفها يوسف شاهين بـ”الهبلة”.. معلومات عن الفنانة ليلى طاهر

فن بوست – فريق التحرير

واحدة من حسناوات السينما المصرية، تميزت بملامحها الفاتنة الهادئة، حفرت اسمها بحروف من الذهب في عالم الفن، وظلّت تعمل به حتى اعتزلت في سبتمبر 2021 من أجل جمهورها.

إنها الفنانة المصرية ليلى طاهر، التي بدأت مشوارها الفني وهي طالبة بالجامعة من خلال السينما ثم اتجهت للعمل كمذيعة بالتليفزيون ورفضت التعيين فعادت للتمثيل مرّة أخرى.

وتعد حياتها مليئة بالأسرار التي قد لا يعرفها البعض بل والمعلومات المغلوطة، لذا في هذا المقال سيذكر موقع “فن بوست” أبرز المعلومات عن ليلى طاهر وأهم المواقف في حياتها.

شرويت مصطفى فهمي، الشهيرة فنيًا باسم "ليلى طاهر"
شرويت مصطفى فهمي، الشهيرة فنيًا باسم “ليلى طاهر”

ليلى طاهر

شرويت مصطفى فهمي، الشهيرة فنيًا باسم “ليلى طاهر”، هي ممثلة مصرية، ولدت في 13 مارس 1939، اختار لها رمسيس نجيب اسم “ليلى طاهر” بعد دخولها عالم السينما.

كانت ليلى طاهر، تتمنّى أن تصبح طبيبة ولكنها فشلت في تحقيق ذلك فالتحقت بكلية الخدمة الاجتماعية، ثم التحقت بالمعهد العالي للفنون.

وغيّرت اسمها من شرويت إلى “ليلى طاهر”، بعد أن دخلت عالم الفن، حيث أن اسمها الفني يرجع لاسم بطلة قصّة للأديب يوسف السباعي، كما أنها اختارت هذا الاسم تيمنًا وحبًا في الفنانة ليلى مراد.

شرويت مصطفى فهمي، الشهيرة فنيًا باسم "ليلى طاهر"
شرويت مصطفى فهمي، الشهيرة فنيًا باسم “ليلى طاهر”

6 رجال في حياة ليلى طاهر

تزوّجت الفنانة المصرية ليلى طاهر 6 مرات طوال حياتها، المرة الأولى كان من “محمد الشربيني” وأنجبت منه ابنها الوحيد “أحمد”.

وتزوّجت ليلى طاهر للمرة الثانية من المخرج “حسين فوزي” وانفصلت عنه بعد ثلاث سنوات، أما الزواج الثالث فكان من الصحفي “نبيل عصمت”.

وتزوّجت ليلى طاهر للمرة الرابعة من الفنان المصري “يوسف شعبان”، واستمرت معه لـ 4 سنوات وانفصلت عنه خلال هذه السنوات 3 مرات بسبب الغيرة.

أما المرة الخامسة تزوّجت فيها ليلى طاهر من الملحن “خالد الأمير”، وتزوّجت للمرة السادسة والأخيرة من رجل من خارج الوسط الفني.

ليلى طاهر وطليقها الفنان يوسف شعبان
ليلى طاهر وطليقها الفنان يوسف شعبان

“ممثلة ثم مذيعة”.. ليلى طاهر وخطواتها نحو النجومية

كانت الفنانة ليلى طاهر محبة للفن والتمثيل منذ طفولتها فكانت تشارك دائمًا مع فرق التمثيل بالمدرسة ثم بالجامعة صعدت المسرح الجامعي وهنا شاهدها أحد الصحفيين ورشحها للمنتج رمسيس نجيب.

ودخلت ليلى إلى عالم الفن من خلال السينما، حيث شاركت في فيلم “أبو حديد”، عام 1958، وهي طالبة بكلية الخدمة الاجتماعية بعدما طلبها المنتج الشهير رمسيس نجيب.

وعملت ليلى طاهر بعد نجاح هذا الفيلم في أكثر من عمل فني سينمائي، واستطاعت أن تجذب الانتباه حتى عرض عليها العمل في تقديم البرامج مع بداية إرسال التليفزيون المصري عام 1960.

وبالفعل قدمت ليلى طاهر برنامجين بالتليفزيون المصري أبرزهم كان برنامج “مجلة التليفزيون”، فأصبحت مذيعة ناجحة جعلت إدارة التليفزيون يطلبون توظيفها بشكل دائم إلا أنها رفضت وعادت للتمثيل.

شرويت مصطفى فهمي، الشهيرة فنيًا باسم "ليلى طاهر"
شرويت مصطفى فهمي، الشهيرة فنيًا باسم “ليلى طاهر”

“أنت هبلة”.. ليلى طاهر ترفض الناصر صلاح

حكت الفنانة ليلى طاهر في لقاء تليفزيوني سابق لها عن أكثر المواقف التي حدثت لها في فيلم “الناصر صلاح الدين”، حيث كانت رافضة هذا الدور الذي يعد من النقلات المهمة في حياتها الفنية.

جسّدت ليلى طاهر في هذا الفيلم شخصية “زوجة ريتشارد قلب الأسد”، فكانت ترى أن هذه شخصية قوية فخافت من أن تفشل في تقديمها، وهنا نقلت وجهة نظرها لمخرج الفيلم يوسف شاهين.

وقالت ليلى إن يوسف شاهين مجرد أن استمع لوجهة نظرها وصفها بـ”الهبلة” حيث قال لها: “أنتِ هبلة حد يرفض دور زي دا، أنا عايز ست هادية ومتدينة فقط”، ومن هنا وافقت على الدور.

شرويت مصطفى فهمي، الشهيرة فنيًا باسم "ليلى طاهر"
شرويت مصطفى فهمي، الشهيرة فنيًا باسم “ليلى طاهر”

“احترامًا لجمهوري”.. ليلى تعتزل

أعلنت الفنانة ليلى طاهر، اعتزالها الفن اليوم الأربعاء الموافق 8 سبتمبر 2021، وذلك لتتفرغ لحياتها العائلية بعدما قدمت العديد من الأعمال العظيمة التي لا تنسى خلال مشوارها الفني.

وقالت ليلى طاهر: “اتخذت قرار الاعتزال ولا رجعة فيه لأن العديد من الأعمال تعرض عليا ولكنها لا تناسبني ولا أريد أن أشارك في أعمال لمجرد التواجد فيكفيني ما قدمته من تاريخ”.

وتابعت الفنانة ليلى: “أنا احترم نفسي وجمهوري ولا أعمل لمجرد الحصول على المال، وكمان عايزة استمتع بحياتي ويكفي بما قدمته في تاريخي واحترم جمهوري”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *