أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

سلوى خطاب تحكى كيف أقنعت أسرتها بالتمثيل: قلت لهم هابقى زي أمينة رزق

سلوى خطاب تحكى كيف أقنعت أسرتها بالتمثيل: قلت لهم هابقى زي أمينة رزق

فن بوست – فريق التحرير

روت الفنانة المصرية سلوى خطاب، خلال مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، كيف درست التمثيل بعدما كانت طالبة في كلية التجارة، كاشفة عن رد فعل أسرتها.

وقالت الفنانة سلوى: “أنا كنت بدرس في كلية التجارة جو مش بتاعي خالص المهم لقيت إعلان في الجرايد طالبين دفعة بنات في معهد فنون مسرحية”.

وتابعت سلوى خطاب: “طالبين بنات علشان يقدموا في المعهد، المهم رحت وقدمت وامتحنت وقبلت وحولت من تجارة لمعهد فنون مسرحية، ما قلتش بقى خبيت”.

الفنانة سلوى خطاب
الفنانة سلوى خطاب

وكشفت سلوى خطاب عن رد فعل أسرتها: “أعمامي عرفوا قالوا لي أنت ازاي عايزة تروحي تمثلي، جدتي قالت لهم سيبوهالي وحاولت تقنعني بقى”.

واستكملت الفنانة سلوى: “جدتي قالت لي أنت ازاي عايزة تزعليني أنا عايزاكي تطلعي مديرة بنك، وأنت عايزة تروحي معهد الرقاصين، قلت لها ده تعليم يا تيتا”.

واختتمت سلوى خطاب: “وعلشان أقنعها قلت لها أنت مش بتحبي أمينة رزق؟ قالت لي آه، قلتلها طب ما أمينة دي خريجة معهد قالت لي يعني أنت هاتطلعي زي أمينة رزق قلتلها آه فوافقت بقى”.

سلوى خطاب

هي ممثلة مصرية ولدت في 26 فبراير 1959 بالقاهرة، تركت الدراسة بكلية التجارة من أجل الالتحاق بالمعهد العالي للفنون المسرحية الذي تخرجت منه عام 1978 وهو العام الذي شهد بداية مشوارها بالفن.

ضربها عمها ودعمتها جدتها.. سلوى وبداية نمو الفن بداخلها 

وتعرضت سلوى خطاب للضرب من قبل عمها بعد أن أخبرته برغبتها في دخول عالم التمثيل حيث كانت عائلتها “الصعيدية” رافضة تمامًا هذا الأمر.

ولكن بعد تدخل جدتها التي لم يجرؤ أحد من أبنائها على مناقشتها، وافقوا على دخولها التمثيل بشرط ألا تقدم أي عمل يندم عليه، وهذا ما فعلته سلوى وفت بالعهد الذي قطعته لجدتها، ولم تقدم ما يندم عليه.

بنت الـ19 سنة تبدأ مشوارها.. سلوى خطاب والفن

بدأت الفنانة المصرية سلوى خطاب مشوارها الفني وهي بنت تبلغ من العمر 19 سنة، حيث شاركت بعد تخرجها مباشرة من المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1978 في عمل فني سينمائي.

واقتحمت سلوى السينما بعد التخرج حيث شاركت الفنان عادل إمام في فيلم “عيب يا لولو يا لولو عيب” وذلك كان عام 1978 أي سنة التخرج من المعهد، لتبدأ مشوارها وتبدع في أعمال عديدة حتى يومنا هذا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *