أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

أصولها تركية درست الحقوق ودخلت الفن صدفة وأحبّها البرازيلي بيليه وأوّصت بالدفن بجوار العندليب وأنهى السرطان حياتها.. معلومات عن زبيدة ثروت

أصولها تركية درست الحقوق ودخلت الفن صدفة وأحبّها البرازيلي بيليه وأوّصت بالدفن بجوار العندليب وأنهى السرطان حياتها.. معلومات عن زبيدة ثروت

فن بوست – فريق التحرير

واحدة من جميلات زمن الفن الجميل، ومن شدة جمالها ورقتها لقبت بـ”قطة السينما” و”صاحبة العيون السحرية”، ترجع أصولها إلى تركيا فهي حفيدة سلطان مصر.

إنها الفنانة المصرية الراحلة زبيدة ثروت التي تمتعت بملامح جذابة وعيون جميلة جعلتها تقف أمام عمالقة من نجوم الفن ويقع في غرامها الكثيرون.

في هذا المقال سيذكر موقع “فن بوست” أبرز المعلومات عن الفنانة الراحلة زبيدة ثروت وأهم المواقف والمحطات التي مرّت بها.

الفنانة الراحلة زبيدة ثروت
الفنانة الراحلة زبيدة ثروت

زبيدة ثروت

زبيدة أحمد ثروت، هي ممثلة مصرية أصولها تركية ولدت في 14 يونيو 1940 بالإسكندرية، ورحلت في 13 ديسمبر 2016 بعد صراع مع السرطان.

ولدت زبيدة لأب من أصل تركي يعمل ضابطًا، وتنتمى للعائلة المالكة من أسرة محمد علي الكبير، فوالدتها هي بنت الأميرة زبيدة حسين كامل، وحفيدة السلطان حسين كامل أول سلطان من عائلة محمد علي.

درست زبيدة بكلية الحقوق بجامعة الإسكندرية وعملت بالمحاماة تحت التمرين لفترة إرضاءًا لجدها الذي كان رافضًا دخولها الفن وهددها بالحرمان من الميراث.

من شدة جمال الفنانة زبيدة ثروت وأسلوب الرقيق لقبها الجمهور بـ”قطة السينما العربية”، و”صاحبة العيون السحرية”، و”ملكة الرومانسية”.

الفنانة الراحلة زبيدة ثروت
الفنانة الراحلة زبيدة ثروت

مسابقة “أجمل وجه” تدخل زبيدة إلى عالم التمثيل

دخلت الفنانة الراحلة زبيدة ثروت إلى عالم السينما بالصدفة، حيث كان لجمالها دورًا كبيرًا في ذلك من خلال مسابقة للوجوه الجديدة.

وحكت رشا فرحات، ابنة زبيدة ثروت أن خالها هو السبب في ذلك عندما علم بهذه المسابقة التي تقيمها مجلتي “الكواكب” و”الجيل” فأخذ صورة شقيقته زبيدة دون علم والدهما.

وفازت زبيدة بأجمل وجه ومن هنا بدأت العروض السينمائية تتوالى عليها إلا أن والدها “أحمد ثروت” كان رافضًا تمامًا دخول ابنته إلى عالم الفن، وبعد محاولات من زبيدة وافق بشرط أن تكمّل دراستها.

وبالفعل بدأت زبيدة ثروت مشوارها الفني وهي بنت 16 سنة حيث كانت تدرس بالمرحلة الثانوية تم اختيارها لتشارك في فيلم “دليلة” أمام العندليب وشادية.

ومن هنا توالت عليها العروض واستطاعت زبيدة بموهبتها وملامحها الجذابة أن تبدع على شاشة السينما مما جعل النقاد لقبونها بـ”ملكة الرومانسية”.

الكوافير اللبناني نعيم عبود ينفي زواجه من زبيدة ثروت
الكوافير اللبناني نعيم عبود ينفي زواجه من زبيدة ثروت

أحدهم نفى زواجه منها.. 5 رجال في حياة زبيدة

أحبّها الكثيرون لملامحها الجميلة، فهي صاحبة أجمل عيون وقع في غرامها الجمهور وزملائها من داخل الوسط الفني، لذا دخل حياتها الكثير من الرجال.

يقال إنها تزوّجت 5 مرات إلا أنه بالبحث وجدنا حقيقة عدد زيجاتها فقد تزوّجت زبيدة ثروت 4 مرات فقط على عكس ما هو شائع أن عدد أزواجها 5 زيجات.

تزوّجت زبيدة المرة الأولى من ضابط في البحرية المصرية يدعى “إيهاب الغزاوي”، والمرة الثاني من المنتج السوري “صبحي فرحات” وأنجبت منه 4 بنات “رشا”، “مها”، “ريم”، “قسمت”.

وتزوّجت للمرة الثالثة من ولاء إسماعيل، والمرة الرابعة من الممثل عمر ناجي وهو آخر أزواجها، أما حقيقة زواجها للمرة الخامسة من الكوافير اللبناني “نعيم عبود” فهي شائعة.

حيث انتشرت شائعة في أوائل السبعينات تفيد بأن زبيدة ثروت تزوّجت من المزين اللبناني نعيد عبود ولكن مع البحث عثرنا على صفحة من أحد الجرائد التي ينفي فيها “نعيم” عن هذه الشائعة.

حيث نفى نعيم عبود زواجه من زبيدة ثروت لعدة أسباب أبرزها عدم موافقة والدته عليها، في حين اعترفت زبيدة في حوارًا لها أنها لم تتزوّج نعيم كل ما في الأمر أنها أرادت أن تجعل أحد أزواجها يغير.

بقولها: ” كان فيه صداقة بريئة جدًا بيني وبين نعيم، فهو إنسان طيب جدًا وكوافير ممتاز، وكنت أظهر معه في الصور لكي أغيظ الزوج الذي طلقني”.

وتابعت الفنانة زبيدة اعترافها: “لكني فوجئت بأن الصحافة تجعل من الحبة قبة، وتتحدث مطولًا عن قصة حب غير موجودة أصلًا”.

زبيدة ثروت وعبد الحليم حافظ والبرازيلي بيليه
زبيدة ثروت وعبد الحليم حافظ والبرازيلي بيليه

أحدهم أوّصت بالدفن بجواره وآخر طاردها.. عشاق زبيدة

كشفت الفنانة الراحلة زبيدة ثروت في آخر لقاء تليفزيوني لها، عن قصصها مع المشاهير الذين أحبوها وأرادوا الزواج منها أبرزهم كان العندليب وبيليه.

وقالت زبيدة إن الفنان الراحل عبد الحليم حافظ قد تقدم لطلب يدها ولكن والدها رفض بجحة أنه “مغنواتي”، مؤكدة أنها لم تكن تعلم بذلك وأنها لم تحب إلا العندليب، لذا أوّصت بأن تدفن بجواره.

ومن عشاقها أيضًا كان الأسطورة البرازيلي بيليه الذي طاردها خلال تواجدها في الكويت بأوائل السبعينيات، ورغب في الزواج منها.

حيث قالت زبيدة إنها أثناء تواجدها في أحد الفنادق بالكويت عام 1973، شاهدت بيليه الذي توجه إليها وألبسها أحد أطواق الورد ولكنها فوجئت بطلب الزواج منها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *