شخصيات عامةمشاهير

زوج مهيرة عبد العزيز يحتفل بعيد زواجهما ومهيرة تروي موقفاً معه جعله لا ينسى الاحتفال بذكرياتهما على الإطلاق

زوج مهيرة عبد العزيز يحتفل بعيد زواجهما ومهيرة تروي موقفاً معه جعله لا ينسى الاحتفال بذكرياتهما على الإطلاق

فن بوست – فريق التحرير

احتفلت الإعلامية الإماراتية، مهيرة عبدالعزيز، بعيد زواجها بمفاجأة أعدها لها زوجها بمناسبة مرور 11 عاماً على زواجهما.

وشاركت مهيرة عبد العزيز مقطع فيديو عبر قناتها الرسمية على موقع “يوتيوب” لاحتفالها مع عائلتها في أحد المنتجعات الراقية في أبوظبي.

واصطحب زوج مهيرة عائلته إلى أحد المنتجعات الراقية في أبوظبي، وكان قد اتفق مع إدارة المكان لتزيين الفيلا التي حجزها بالورود والبالونات، ما أصاب مهيرة بحالة من الانبهار والفرحة الشديدة بهذه المفاجأة.

مهيرة عبد العزيز مع عائلتها

هكذا تصرفت مهيرة مع زوجها حين نسي ذكرى زواجهما

وروت مهيرة في الفيديو موقفاً لها مع زوجها عندما نسي ذكرى زواجهما قبل 3 سنوات، جعله لا ينسى الاحتفال بهذه المناسبة أو غيرها على الإطلاق.

وأوضحت مهيرة أن زوجها كان مثل معظم الأزواج الذين لا يتذكرون مثل هذه المناسبات بشكل دائم، مشيرة إلى أنه منذ 3 سنوات بالتحديد نسي تماماً مناسبة عيد زواجهما رغم تلميحاتها.

وأضافت أن زوجها أصر في ذلك اليوم على الخروج مع أصدقائه، مشيرةً إلى أنها انتظرت وصوله إلى المطعم الذي سيقابل فيه أصدقائه، واتصلت به، وقالت: “عيد زواج سعيد”، ثم أغلقت الهاتف.

وتابعت حديثها بأن زوجها حضر إلى البيت مسرعاً حاملاً باقة من الورود، مبينةً أنها أخذت منه الورد وألقته في سلة المهملات. ثم أخبرته أنها ستخرج للسهر مع صديقاتها.

وأكدت مهيرة عبد العزيز أنه منذ ذلك اليوم لم ينسى زوجها الاحتفال بأي مناسبة من مناسباتهما.

من هي مهيرة عبد العزيز؟

مهيرة عبد العزيز؛ هي إعلامية إماراتية ولدت في الـ 6 من نوفمبر/ تشرين الثاني عام 1987 لأب إماراتي وأم مصرية.

تحمل مهيرة عيد العزيز ماجستير في الهندسة المعمارية من كندا. وبدأت عملها في الإعلام في إذاعة العربية وكانت تقدم برنامج منوعات مع المخرجة الإماراتية نايلة الخاجة ثم انتقلت للعمل كمذيعة اقتصاد في قناة CNBC عربية.

ثم التحقت مهيرة بقناة “العربية” حيث كانت معدة ومقدمة برنامج متخصص عن العقار اسمه “في الموقع” على قناة العربية إضافة لعملها كمذيعة برامج في قسم الاقتصاد. وفي عام 2012 بدأت بتقديم برنامج صباح العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *