أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

أصولها ألمانية وعملت مدرسة واكتشفها هشام عباس وتمنّت تجسيد دور “رابعة العدوية”.. معلومات عن المطربة المصرية عايدة الأيوبي

أصولها ألمانية وعملت مدرسة واكتشفها هشام عباس وتمنّت تجسيد دور “رابعة العدوية”.. معلومات عن المطربة المصرية عايدة الأيوبي

فن بوست – فريق التحرير

واحدة من أشهر المطربات بمصر وبالوطن العربي، عاشت في ألمانيا طفولتها وعندما انتقلت لمصر حرصت على تنمية موهبتها بالدراسة، تمتعت بصوت رقيق ولقبت بصاحبة الصوت الجميل.

إنها المطربة المصرية الألمانية عايدة الأيوبي، فنانة رقيقة لها إحساس قوي صوتها عذب لها شعبية جماهيرية كبيرة رغم ابتعادها عن الساحة لسنوات إلا أن أغانيها كانت تردد دائمًا.

ابتعدت عن الغناء وعندما عادت قدمت لون جديد من الغناء ألا وهو “الإنشاد الديني” الذي أحدث ضجة كبيرة في مصر خاصة وأنها عادت مرتدية الحجاب.

أصولها ألمانية وعملت مدرسة واكتشفها هشام عباس وتمنّت تجسيد دور "رابعة العدوية".. معلومات عن المطربة المصرية عايدة الأيوبي
أصولها ألمانية وعملت مدرسة واكتشفها هشام عباس وتمنّت تجسيد دور “رابعة العدوية”.. معلومات عن المطربة المصرية عايدة الأيوبي

تعد حياتها مليئة بالأسرار، لذا في هذا المقال سيذكر موقع “فن بوست” أبزر المعلومات عن المطربة عايدة الأيوبي وأهم المواقف في حياتها.

عايدة الأيوبي

هي مطربة مصرية ألمانية، ولدت في 15 مارس 1964 بمدينة آخن الألمانية، لأب مصري وأم ألمانية، عاشت طفولتها في ألمانيا ثم عادت إلى مصر مع أسرتها بسبب ظروف عمل والدها.

وبعد أن استقرت في مصر التحقت المطربة عايدة الأيوبي بالمدرسة الألمانية ثم حصلت على بكالوريوس الرياضيات من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وعملت مهندسة برمجة كمبيوتر ودرست الموسيقى.

تزوّجت عايدة الأيوبي من رجل من خارج الوسط الفني وأنجبت منه بنت وولد وذلك في أوائل التسعينيات وهي الفترة التي اختفت فيها عن الساحة وارتدت فيها الحجاب.

أصولها ألمانية وعملت مدرسة واكتشفها هشام عباس وتمنّت تجسيد دور "رابعة العدوية".. معلومات عن المطربة المصرية عايدة الأيوبي
أصولها ألمانية وعملت مدرسة واكتشفها هشام عباس وتمنّت تجسيد دور “رابعة العدوية”.. معلومات عن المطربة المصرية عايدة الأيوبي

عايدة “صاحبة الصوت الجميل”.. العائلة ترفض ومدرس ألماني يدعمها

تمتعت الفنانة المصرية عايدة الأيوبي بصوت عذب ورقيق ورثته عن والدتها الألمانية، التي كانت تشجعها منذ طفولتها للاستسماع إلى كل أنواع الموسيقى.

ورغم رفض عائلتها دخولها إلى عالم الفن، إلا أن عايدة كانت تحرص على الغناء ضمن “كورال” المدرسة، مما لفت صوتها انتباه أحد مدرسيها (يحمل الجنسية الألمانية)، فطلب منها أن تغني “صولو”.

ومن هنا اشتهرت عايدة الأيوبي في المدرسة بأنها “صاحبة الصوت الجميل”، لتستمر في الغناء حتى بعد دخولها الجامعة، بل وطوّرت من نفسها فأصبحت تغني وتكتب وتلحن لنفسها.

وقررت عايدة أن تترك الأغاني والموسيقى الغربية وتتجه إلى الاستماع للأغاني العربية والمصرية فالتحقت بفرقة الموسيقى العربية للدكتور محمد ياقوت، وتدربت فيها 4 سنوات.

“من مهندسة إلى مطربة شهيرة”.. دور هشام عباس في مشوار عايدة الأيوبي 

تحدثت المطربة المصرية الألمانية عايدة الأيوبي عن بداية مشوارها وكيف دخلت إلى عالم الفن رغم أنها كانت تغني منذ طفولتها وحتى بعد دخولها الجامعة.

وذكرت عايدة أن الفضل في دخولها عالم الفن وشهرتها يرجع إلى الفنان هشام عباس فهو من اكتشفها وقدمها للمخرج طارق الكاشف الذي أعجب بصوتها ومن هنا بدأت عايدة مشوارها.

وقالت عايدة عن دور هشام عباس في مشوارها: “التقيت بالفنان هشام عباس عندما كنت أعمل مهندسة برمجة كمبيوتر فى أمريكانا، وهو من اكتشفني وعرفني على المخرج طارق الكاشف”.

وتابعت عايدة: “عندما ظهرت أغنيتي (غنيت للهوى) كان يجلس معي في الجامعة ونغنيها سويًا، كما أنه ظهر معي كثيرًا على مسرح الجامعة الأمريكية”.

أصولها ألمانية وعملت مدرسة واكتشفها هشام عباس وتمنّت تجسيد دور "رابعة العدوية".. معلومات عن المطربة المصرية عايدة الأيوبي
أصولها ألمانية وعملت مدرسة واكتشفها هشام عباس وتمنّت تجسيد دور “رابعة العدوية”.. معلومات عن المطربة المصرية عايدة الأيوبي

“اعتزال أم استراحة؟”.. عايدة تختفي لسنوات وتوضّح

ظهرت عايدة الأيوبي في أواخر الثمانينات وفي أوائل التسعينات أصدرت 3 ألبومات فقط، ثم اختفت عن الساحة لسنوات طويلة لتعود مرّة آخرى ولكن بلون جديد من الغناء، كاشفة عن سبب هذا الغياب الطويل.

وقالت الفنانة عايدة الأيوبي، إنها لم تعتزل الفن ولكنها غابت عن الأضواء لأنها في تلك الفترة كانت قد تزوّجت وأنجبت فقررت التوقف بشكل مؤقت لتهتم بأسرتها وعندما سمحت لها الظروف للعودة عادت.

ولكن عندما عادت عايدة إلى الغناء مرّة آخرى جاءت بشكل جديد عليها وهو “الإنشاد”، فقد اتجهت بعد عودتها إلى الإنشاد الديني الذي لم يكن حينها منتشرًا في مصر لتحدث ضجة كبيرة بهذا النوع.

خلال الاستراحة.. عايدة تستغل وقتها وتعمل بوظيفة مختلفة

بعد عودتها إلى الغناء، كشفت المطربة عايدة الأيوبي عن الوظيفة التي عملت بها خلال هذه السنوات التي غابت فيها عن الساحة الفنية، مؤكدة أنها استغلت هذه الفترة في شيء مفيد بجانب تدريبها على الإنشاد.

وعملت المطربة عايدة الأيوبي بوظيفة مختلفة وبعيدة كل البعد عن الغناء خلال الفترة التي ابتعدت فيها، وتمثلت هذه الوظيفة في (التدريس).

فقد عملت عايدة الأيوبي، مدرسة لمادة العلوم والرياضيات للمرحلتين الابتدائية والإعدادية بمدرسة ألمانية، وكانت تشجع طلابها من خلال الغناء والعزف لهم على الجيتار.

“دور تاريخي أو ديني”.. عايدة ورأيها في التمثيل

ترى المطربة المصرية الألمانية عايدة الأيوبي أن عالم التمثيل صعب خاصة وأنها لا تحب الكاميرا، ولكن في حالة دخولها هذا العالم يومًا ما فستقوم بتقديم الأدوار الدينية أو التاريخية.

وقالت عايدة عن التمثيل: “موضوع التمثيل صعب جدًا علىّ، لأني مش من الناس اللي بتحب الكاميرا، وأنها تكون قريبة مني ومركزة معايا، لكن ورغم ذلك، أميل بشدة للأدوار الدينية والتاريخية”.

وتابعت عايدة: “ولو عرض علىّ دور تاريخي أو ديني هقبل به فورًا، لأني شايفة نفسي لايقة في الأدوار دي، وأتمنى على وجه التحديد تجسيد دور (رابعة العدوية)”.

أصولها ألمانية وعملت مدرسة واكتشفها هشام عباس وتمنّت تجسيد دور "رابعة العدوية".. معلومات عن المطربة المصرية عايدة الأيوبي
أصولها ألمانية وعملت مدرسة واكتشفها هشام عباس وتمنّت تجسيد دور “رابعة العدوية”.. معلومات عن المطربة المصرية عايدة الأيوبي

أغاني عايدة الأيوبي

كتبت ولحنت وغنّت كافة الأغاني التي قدمتها، استطاعت بأسلوبها الخاص أن يكون لها شعبية جماهيرية كبيرة بمصر وبالوطن العربي.

ومن أبرز الأعمال الغنائية التي قدمتها عايدة الأيوبي في مشوارها: “صدفة “، “إن كنت غالي”، “عصفور”، “من زمان”، “على بالي”، “كفاية”، “عصفور”، “مصبرني”، “غنيت للهوا”، “يا ورد”.

وقامت بتلحين وغناء البردة للإمام البوصيري وبعض القصائد الصوفية ضمن البومها الاخير في 2009 وغنت “بحبك يا بلدي” إهداء لشهداء ثورة 25 يناير وذلك في عام 2011.

أما آخر أعمالها الفنية فكانت مع فريق كاريوكي، وهي أغنية “يا الميدان” في عام 2012 واغنية “مكملين” و “اتجنن ” في عام 2013.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *