شخصيات عامةمشاهير

سهير القيسي تثير الجدل: وجود حلا شيحة بالفن المصري “غير مهم”

سهير القيسي تثير الجدل: وجود حلا شيحة بالفن المصري “غير مهم”

فن بوست – فريق التحرير

أثارت الإعلامية العراقية، سهير القيسي، جدلاً واسعاً على موقع تويتر بعد تغريدة هاجمت بها الفنانة المصرية حلا شيحة.

وغرّدت القيسي عبر تويتر تعليقاً على ورود أنباء حول اعتز ال الفنانة حلا شيحة التمثيل رغم نفي والدها للأمر. معتبرةً أن وجودها غير مهم بالفن المصري.

وكتبت سهير القيسي في تغريدتها: “تره غير مهم وجود حلا شيحا بالفن المصري.. الاعتز ال من عدمه لا يشكل فرق أبداً.. هي ليست سعاد حسني أو ميرفت أمين أو نبيلة عبيد.. فعادي تعتز ل أفضل.. رأي شخصي”.

حالة من الجدل بين المتابعين

وأحدثت تغريدة سهير القيسي جدلاً واسعاً بين المتابعين الذي استغربوا مها جمتها للفنانة حلا شيحة كما تساءل آخرون عن السبب الذي دفعها لإقحا م نفسها في مسألة اعتز ال الأخيرة.

في حين علق آخرون مدافعين عن القيسي ومعتبرين أنها تبدي رأيها الشخصي كأي متابع آخر مستغربين من الجدل الحاصل بسبب تعليقها.

ومما جاء في التعليقات: “ماسبب هذا الهجو م غير المُبرر، ثانياً هل تقبلين نفس النقد لمكانتك في الاعلام العربي؟، احترام الناس واراءهم خصوصاً الشخصية منها يجب أن يكون من الاولويات في التعامل مع الاخرين”.

وكتب متابع آخر: “حلا شيحا فنانة مصرية ومعروفه لاتقارن بفنانين كبار لكن يبقى لها حرية اتخاذ القرار وعلى الجميع احترامه وجميع الاراء محترمة طبعا”.

وفي تعليق آخر: “مثل ما متابعيك ومحبيك يفتقدوك على الشاشه ويسالون عنك هي ايضا لها محبيها”، وقال آخر: “بس هي فنانة تركت بصمة في الفن المصري رغم قلة اعمالها؟”.

والد حلا شيحة ينفي تركها الفن

وكانت الفنانة المصرية حلا شيحة قد أثارت حيرة الجمهور بمنشور على إنستغرام، ارتدت فيه الحجاب وأرفقته بكلمات فسرها البعض على أنها تلميح لاعتزا لها التمثيل.

لكن الفنان التكشيلي أحمد شيحة، والد حلا، أكّد أن ابنته الفنانة حلا لم تعتز ل الفن ولم تفكر في ذلك مطلقاً ولم يطلب منها زوجها معز مسعود ذلك الأمر”.

وأوضح أن حلا ستوهب فنها لخدمة المجتمع المصري من خلال أعمال هادفة تكون متاحة للمشاهدة من قبل جميع أفراد الأسرة.

وحول ارتداءها الحجاب، قال والد حلا شيحة إن ابنته تذهب لصلاة الجمعة مع زوجها وأولادها، مؤكداً أنها لم ترتد الحجاب كما يظن البعض.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *