أفلام إثارةالسينما

10 افلام رعب مخيفة جدا للكبار .. تعرف عليهم

قوى الرياح تفتح النافذة ذات الستارة، تنطفئ الشموع ويعم الظلام والقشعريرة تتدحرج إلى أسفل عمودك الفقري. كلا، ليس مجرد خيالك. هناك شيء ما يلاحق شاشتك، وهو مستعد لقتل كل وقت فراغك.. فهل أنت مستعد للعيش في ليالي الخوف المظلمة؟ إنها افلام رعب مخيفة جدا للكبار، ولا تصلح لأي أعمار، فاستعد لخوض المغامرة

الكائنات المخيفة والقاتل المجنون والأرواح والجن والشياطين والزومبي والمفاجآت النفسية غير المتوقعة بعضاً من عناصر أفلام الرعب التي تعتبر من أكثر فئات الأفلام تفضيلاً وشعبيةً لدى رواد السينما، والتي تمتلك هدفاً واحداً وهدفاً واحداً فقط أن تتسلل إلى داخلك وتعيش هناك إلى الأبد.

وعلى الرغم من أن العديد من سينمات العالم تُقدم أعمال ذات صبغة مرعبة غير عادية، مثل افلام رعب تركي، إلا أن الأعمال الأمريكية له رونقًا خاص في هذا المجال.

افلام رعب مخيفة جدا للكبار

وفي هذا التقرير جمع موقع “فن بوست” قائمة من 10 أعمال مرعبة.. ثق أن قائمة الأفلام المرتبة هنا تضمن لك أن تكرر لنفسك، “إنه مجرد فيلم… إنه مجرد فيلم… إنه مجرد فيلم..!

فيلم The Exorcist

يعتبر واحداً من أقوى أفلام الرعب، الذي على الرغم من مرور أكثر من 40 عاماً على إنتاجه إلاأنه لا يزال من أكثر الأفلام متعةً على الإطلاق.

وتدور أحداث الفيلم حول طفلة تدعى “ريجان” التي تدخل في أحد الأيام للعب بلوج الويجا في قبو منزلها ليجلب لها ضيوفاً غير مرحب بهم عبر بوابة غامضة.

تلاحظ والدة ريجان تغير في سلوك وتصرفات ابنتها، حيث تبدأ بإصدار حركات وأصوات غريبة، ويتبين أن الطفلة لا تعاني من أي عارض صحي ، وتكتشف العائلة أن طفلتها قد تعرضت لاستحواذ شيطاني وتحاول الأسرة جاهدةً للخروج من هذا المأزق.

كشف الكثيرون ممن شاهدوا الفيلم إنهم لا يرغبون في مشاهدته مرة أخرى لأن ما رأوه كان مرعباً لدرجة عدم الرغبة في تكرار مشاهدته، إذ تسبب المظاهر الشيطانية الرهيبة في الفيلم والأشباح وتجميد الأشخاص في غرف باردة بقلق رهيب للمشاهد ليجد نفسه يصرخ فزعاً وربما تطارده تلك الشخصيات لليال طويلة في نومه.

فيلم Alien

فيلم رعب خيالي، ويعتبر من أهم الأمثلة على أفلام الخيال العلمي، وهو فيلم أمريكي بريطاني صدر عام 1979 للمخرج ريدلي سكوت.

تدور أحداث الفيلم حول طاقم يرسل إلى الفضاء للتحقق من نداء استغاثة من سفينة مجهولة، ويواجه هناك أفظع الكوابيس على الإطلاق، من وحش أسطوري رهيب في ظلام الفضاء المتسع دون أي أمل في النجاة أو الهرب.

فيلم The Shining

واحد من افلام رعب مخيفة جدا للكبار، وهو فيلم رعب نفسي أمريكي صدر عام 1980، من إخراج ستانلي كوبريك.

الفيلم مقتبس من رواية الكاتب المشهور ستيفن كينغ، ويحكي قصة “جاك تورانس” وهو حارس موظف في فندق أوفرلوك في جبال كولورادو، ويسكن جاك مع عائلته في الفندق خلال فترة إغلاقه في الشتاء، ليكتشفوا أن الفندق مسكون بالأشباح التي تستولي على ذهن جاك لتخرج الأمور عن السيطرة وتدفعه للجنون التام.

الفيلم رائع وهو من أقوى أفلام الرعب التي تتحدث عن الأماكن المسكونة والأشباح، ستشعر أن هناك من يراقبك لمدة طويلة بعد مشاهدته.

فيلم The Thing

من أبرز افلام رعب مخيفة جدا للكبار، وأحد أكثر الأفلام الأمريكية التي تبعث على الخوف من المجهول. تدور أحداث الفيلم حول فريق من العلماء المجتمعين في أرض انتاركتيكا النائية من أجل القيام بأبحاث علمية، يتفاجأ الفريق بطائرة هليكوبتر تُطلق النيران على كلاب الزلاجات دون أن تقتلها، وعندما يفحصونها فإنها تقوم بمهاجمتهم بوحشية مطلقة، ويمكنها أن تأخذ في الوقت نفسه شكل الضحية التي تصيبها، لبدخل العلماء في معركة يائسة لكشف سر تلك الوحوش والقضاء عليها والنجاة بأرواحهم.

صدر الفيلم عام 2011، وشارك في بطولته ماري إليزابيث وينستد وجويل إجيرتون وأولريش تومسن وإريك كريستيان أولسن، وهو عبارة عن إعادة صناعة لفيلم يحمل الاسم ذاته وصدر عام 1982.

فيلم Insidious

يحكي الفيلم حكاية عائلة مؤلفة من زوجين وثلاثة أولاد، هم: دالتون وفوستر وكالي. تنتقل العائلة إلى منزل جديد، وفي إحدى الليالي يصعد دالتون إلى العلية ويخاف من شيء ما في الظلام ليدخل في اليوم التالي في غيبوبة لا يمكن تفسيرها. ويصبح وعاء لأشباح في بعد نجمي تريد أن تسكن جسده لتعيش مرة أخرى.

وبعد أشهر من محاولات علاج تبوء بالفشل تعود العائلة بطفلها إلى المنزل. وخلال فترة وجيزة تبدأ أحداث ونشاطات خارقة للعادة في الحدوث بالمنزل.

يرصد الفيلم لحظات وأحداث غريبة ومرعبة للغاية، ويصور مطاردة رب الأسرة من قبل كائن خارق للطبيعة، يضم الفيلم مشاهد مليئة بالرعب وظلال راقصة مخيفة وواحد من أكثر الشياطين رعباً الذين يمكن أن تراهم في الأفلام، ستفكر كثيراً قبل مشاهدته!

فيلم Halloween

يدور الفيلم حول “مايكل مايرز” الذي يقتل أخته الأكبر منه ووالدته وزوجها ليدخل مستشفى الأمراض النفسية، ثم يفر بعد 17 عاماً ليقتل شقيقته الصغرى مع عدد من المراهقين.

يحتوي الفيلم على القليل من العنف والكثير من التوتر والخوف والترقب، إنه واحد من أفلام الرعب التي ستفسد عليك نومك لفترة طويلة.

صدر العديد من النسخ الحديثة لـ Halloween، إلا أن النسخة التي صدرت عام 1978 تعتبر الأعظم على الإطلاق.

فيلم The Texas Chain Saw Massacre

تدور أحداث الفيلم حول خمسة شباب يقررون التخلي عن حياتهم الهادئة وخوض المغامرة من خلال الذهاب في رحلة إلى أمريكا المجهولة، لتفتح عليهم أبواب الجحيم.

فيلم رعب رائع صدر عام 1974، يعتمد على العنف والمنشار الحاد الذي ينطلق ليقطع الرؤوس وينقلك تماماً إلى عالم لا مكان فيه سوى للرعب.

فيلم Hereditary

تجربة نفسية مرعبة ستمر بها خلال مشاهدة هذا الفيلم الخارق للطبيعية، والذي صدر عام 2008، وحقق نجاحاً هائلاً، إذ تجاوزت إيراداته 80 مليون دولار مقابل تكلفة بلغت 10 مليون دولار.

ويحكي الفيلم قصة العائلة “غراهام” حيث تتوفى الجدة الكبيرة وترحل تاركةً خلفها ميراثاً رهيباً من الشؤم والشر بسبب جرأتها على دخول العالم المحرم. تبدأ ابنتها آني وعائلتها في اكتشاف أسرارها الغامضة والمرعبة ومع ازدياد قتامة اكتشافاتهم، يجب أن تكافح العائلة للهروب من المصير الشنيع الذي يبدو أنهم ورثوه عنها، لكن لا مفر من هذا القدر المشؤوم!

فيلم Days Later 28

أجرى العلماء في معهد للأبحاث الوراثية في إنجلترا بعض التجارب الخطيرة من أجل منع العنف والغضب في الطبيعة البشرية، ونتيجة لذلك، طوروا فيروس أطلقوا عليه اسم “الغضب”. إلا أن مجموعة من نشطاء حقوق الحيوان، الذين علموا باستخدام القرود في هذه الدراسات، تسللوا إلى المبنى الذي أجريت فيه التجارب بطريقتهم الخاصة، وأطلقوا سراح هذه القردة التي تم الاحتفاظ بها في أقفاص محمية وتم تطعيمها بفيروس “الغضب” من قبل العلماء.

كابوس حقيقي ستعيشه مع داني الذي يستقيظ فجأة في المستشفى المهجور ليكتشف أن فيروساً ينتقل عبر الدم ويحول الناس إلى زومبي في 20 ثانية فقط. أحداث مرعبة ومفاجآت كثيرة في هذا الفيلم الذي يعتبر من أرقى أفلام الزومبي وأفضل افلام رعب مخيفة جدا للكبار.

فيلم It Follows

من افلام رعب مخيفة جدا للكبار التي تعتمد على رعب القلق أكثر من المشاهد العنف الدموية أو المشوه، تجربة نفسية مرعبة لا مثيل لها ستعيشها مع هذا الفيلم.

ويحكي الفيلم عن انتشار فيروس يحول البشر إلى كائنات مخيفة وينتقل من خلال شريط فيديو. وتدور أحداثه حول “جاي” وهي فتاة مراهقة تعيش حياة طبيعية وسط عائلتها، وتذهب في أحد الأيام مع صديقها إلى منطقة خراب خارج المدينة، ثم تجد نفسها فاقدة للوعي لتتحول حياتها العادية إلى كابوس بسبب تعرضها لهجوم من الأشباح التي لا يستطيع أحد أن يراه سواها، وتتبعها إلى ما لا نهاية، ويحاول أصدقاء جاي أن يساعدوها في صد هذا الهجوم الخارق للطبيعة رغم أنهم فعلياً لا يستطيعون رؤيته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *