أخبار الفنمشاهيرنجوم الفن

تعرف على أشهر الفنانين الذين ساهموا في نجاح إسماعيل ياسين سينمائيًا في ثنائيات ناجحة

تعرف على أشهر الفنانين الذين ساهموا في نجاح إسماعيل ياسين سينمائيًا في ثنائيات ناجحة

فن بوست – فريق التحرير

منذ ظهور الأول على شاشات السينما، ظهرت موهبة الفنان الكوميدي القدير إسماعيل ياسين، بخفة ظله وحضوره الكوميدي الطاغي، ليكون بعد ذلك نجم شباك التذاكر الذي وصل رصيده السينمائي لـ 16 فيلم للعام الواحد في أوائل الخمسينات.

10 سنوات منذ أن ظهر سًمعة على الشاشة الفضية من عام 1939 لـ 1949، مثل فيها أدوار ثانوية وظهور ثاني، حتى أثبت جدارته في استحقاق البطولة المطلقة.

وبعد أن لفتت موهبته نظر أنور وجدي الذي أشركه في معظم أفلامه، قرر ان يمنح سًمعة أول بطولة بطلقة له في فيلم الناصح عام 1949.

تعرف على أشهر الفنانين الذين ساهموا في نجاح إسماعيل ياسين سينمائيًا في ثنائيات ناجحة

ثنائيات إسماعيل ياسين الناجحة

على الرغم من أن سُمعة لم يكن يتمتع بالوسامة والجمال، وهي السمات المعتادة لنجوم الصف الأول في ذلك الوقت، لكنه استطاع أن يجذب بموهبته الفريدة الجمهور.

وهكذا استطاع أن يقفز للصفوف الأولى وأن يحجز مكانا بارزا، مما دفع المنتجين إلى التعاقد معه على أفلام جديدة ليصبح البطل الوحيد الذي تقترن الأفلام باسمه حتى وصل للقمة.

واشتهر إسماعيل في السينما بثنائياته الناجحة مع عدد من الفنانين اعتادوا الظهور معه في عدة أعمال منهم شادية، عبدالسلام النابلسي، عبدالفتاح القصري، رياض القصبجي وغيرهم.

شادية وإسماعيل ياسين

تعرف على أشهر الفنانين الذين ساهموا في نجاح إسماعيل ياسين سينمائيًا في ثنائيات ناجحة

كونت شادية مع سُمعة، ثنائيا فنيا ناجحا، ومثلا معا 23 فيلما، على الرغم من أنهما لم يظهرا كحبيبين في كل تلك الأفلام.

 ومن أبرز الأعمال التي جمعتهما معا “الستات ميعرفوش يكذبوا”، “الظلم حرام”، “في الهوا سوا”، “حماتي قنبلة ذرية”، “وش الخير”

 ويعتبر فيلم “الستات ما يعرفوش يكدبوا” آخر فيلم جمع بينهما عام 1954 بالاشتراك مع شكري سرحان و‌زينات صدقي.

رياض القصبجي 

تعرف على أشهر الفنانين الذين ساهموا في نجاح إسماعيل ياسين سينمائيًا في ثنائيات ناجحة

كون ياسين، مع الفنان رياض القصبجي، واحدا من أشهر ثنائيات السينما المصرية، وقدم القصبجي شخصية “الشاويش عطية”، في عدد كبير من أفلام ياسين.

 وفي بعض الأفلام لم يظهر القصبجي بشخصية الشاويش عطية، ولكن يظل هذا الدور هو الأشهر ضمن مشواره مع إسماعيل، ومن أبرز الأفلام التي جمعت النجمين، “ابن حميدو”، “الآنسة حنفي”، “إسماعيل ياسين في الأسطول”، “ليلة الدخلة”.

زينات صدقي وإسماعيل ياسين

تعرف على أشهر الفنانين الذين ساهموا في نجاح إسماعيل ياسين سينمائيًا في ثنائيات ناجحة

الفنانة زينات صدقي، كان لها نصيب كبير من المشاركة في أعمال الفنان الراحل، وقد أحب الجمهور ظهورهما معا، وكان لهما ظهور خاص وحضور طاغي بـ” قفشاته” الكوميدية سويًا.

ومن أبرز  الأفلام التي ظهرا فيها كل من زينات وياسين هم “عفريتة إسماعيل ياسين”، “ابن حميدو”، “العتبة الخضرا”، “صاحبة العصمة”.

محمد فوزي

منح الفنان الكبير محمد فوزي إسماعيل دور البطولة الثانية في أغلب أعماله، واستطاع أن يقدمه كنجم كوميدي يقدر على تحمل بطولة فيلم بمفرده.

 ومثل الثنائين معًا حوالي 16 فيلم من أشهرهم “بنات حواء”، “فاعل خير”، “الآنسة ماما”، “فاطمة وماريكا وراشيل”، وغيرها من الأعمال.

ولحن “فوزي” لـ سُمعة عددا من الاغاني والمونولوجات التي قدمها من خلال أفلامه المختلفة، كما شاركه الغناء في عدد من أغاني أعماله.

عبدالسلام النابلسي

جمعت الحياة الفنية بين ياسين وعبدالسلام النابلسي في صداقة من نوع خاص، وظهور فريد على الشاشة من خلال 36 فيلم قدما فيها أهم وأشهر أعمالهم معًا.

وامتد تعاونهم السينمائي من عام 1946 لـ 1967،، بدأت بفيلم “حرم الباشا” 1946، وانتهت بفيلم “الفرسان الثلاثة” في مصر 1962، وكرم الهوى في لبنان 1967.

فريد الأطرش

تعرف على أشهر الفنانين الذين ساهموا في نجاح إسماعيل ياسين سينمائيًا في ثنائيات ناجحة

وكان لإسماعيل ظهور ملحوظ في أفلام فريد الأطرش، وشاركه في سبعة أفلام من عام 1947 لـ 1953 .

وتلك الأفلام بالترتيب كانت “حبيب العمر” 1947،  “بلبل أفندي” 1948،  “أحبك أنت” 1949،  “عفريتة هانم” 1949،  “آخر كدبة” 1950، “تعال سلم”  1951،  “لحن حبي” 1953.

أبو السعود الإبياري

 

هو الملهم والأستاذ والصديق ورفيق درب الفنان الراحل، ساهم في سطوع نجم إسماعيل ياسين، لإيمانه الشديد بموهبته، وكتب له عدد كبير من المونولوجات.

وقدما الصديقين معا عددا من الأعمال الخالدة أبرزها “إسماعيل ياسين في الطيران”، “حلاق السيدات”، “الفانوس السحري”، “إسماعيل ياسين يقابل ريا وسكينة”، وغيرها من الأعمال التي لا تنسى.

فطين عبد الوهاب

قيل إنه “صانع نجومية إسماعيل ياسين”، فهو يمتلك رصيدا كبيرا من أعمال النجم الراحل، وساهم المخرج فطين عبد الوهاب في أن يصبح إسماعيل ياسين نجم شباك التذاكر، فكلاهما ساهم في صنع نجومية الآخر.

وقدم الصديقين سويا عددا كبيرا من الأعمال أبرزها “الآنسة حنفي”، “ابن حميدو”، “إسماعيل ياسين في البوليس الحربي”، “الفانوس السحري”، “إمسك حرامي”، “إسماعيل ياسين في بيت الأشباح”، وغيرها.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *