شخصيات عامةمشاهير

فوز العتيبي تشعل مواقع التواصل بوصلة رقص مع زوجها (فيديو)

فوز العتيبي تشعل مواقع التواصل بوصلة رقص مع زوجها (فيديو)

فن بوست – فريق التحرير 

أحدثت المدوّنة السعودية “فوز العتيبي” ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشرها مقطعاً مصوراً لوصلة رقص مع زوجها أحمد السالم.

وشاركت فوز العتيبي متابعيها على موقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، مقطع فيديو يرصد رقصها مع زوجها أحمد السالم على أنغام أغنية “يا منور سنيني” للفنان السعودي راشد الماجد، وذلك بمناسبة عيد الفطر السعيد.

وأشعلت فوز العتيبي السوشيال ميديا برقصها المثير للجدل مع زوجها، حيث تصدرت الترند في موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وظهرت العتيبي بفستان قصير منفوش من الأسفل، واعتمدت تسريحة شعر ويفي واسع، ونسقت مع إطلالتها حذاءً بكعب عال فضي اللون.

بينما ظهر زوجها بقفطان أبيض، وظهر الثنائي في الفيديو وهما يتمايلان على أنغام الموسيقى، بشكل رفع اسميهما إلى صدارة الأكثر تداولاً على موقع تويتر.

يذكر أن فوز العتيبي غالباً ما تثير الجدل بسبب سلوكها العلني مع زوجها؛ إذ ظهرت معه في لحظة انتهاء عام 2019 وبداية عام 2020، حين لفتا الأنظار باستقبالهما السنة الجديدة بقُبلة حميمة أمام الحاضرين في محيط برج خليفة في دبي.

كما أثارت العتيبي الجدل بعد نشرها مقطع فيديو عبر حسابها الرسمي عبر مواقع التواصل الاجتماعي، توّثق فيه لحطة استقبال زوجها بعد غياب 6 أشهر، حيث ظهرت بفستان قصير أحمر وحذاء أسود، وبعد رؤيتها لزوجها سارعت بالقفز إليه وقبلته مما أثـ.ار جـ.دلًا كبيرًا بين متابعيها.

وكانت فوز العتيبي قد أحدث ضجة كبيرة بسبب الشروط الغريبة التي وضعتها للزواج من زوجها الحالي لاعب كرة القدم السابق السعودي أحمد الموسى، حيث اشترطت تعويض بقيمة نصف مليون ريال سعودي في حال وقوع الطلاق، كما اشترطت أن يتوفر لها خادمة خاصة بها، بالإضافة إلى منع الزواج من آخرى.

من هي فوز العتيبي؟

  • فوز العتيبي؛ هي ناشطة سعودية، ولدت في الـ 27 من أكتوبر/ تشرين الأول عام 1994 في الرياض لأب وأم سعودية.
  • تعد من أشهر النسويات السعوديات على موقع التواصل الاجتماعي، وتقيم حالياً في الولايات المتحدة برفقة زوجها.
  • تشتهر بمطالبتها دائماً بالانفتاح الاجتماعي والتخلي عن التمييز القائم على أساس الجنس، وتعد من أكثر الشخصيات إثـ.ارة للـ.جدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسـ.بب مواقفها.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *